مـــــــنتدى مـــــــــــــدرسة القرضــــــــــابية للتعـــــــــــليم الثانـــــــــوى

اهلا وسهلا بك عزيزي الزائر في منتديات"منتدى مدرسة القرضابية للتعليم التخصصى.المرج _ليبيا"
يرجي التكرم بزيارة صفحة التسجيل..حتي يصبح بامكانك المشاركة معنا. والاستفادة والافادة.او يمكنك
تصفح المنتدي واختيار القسم الذي تريده ادناه..مع تمنياتنا لك بقضاء امتع الاوقات..وتذكر قوله تعالي---
...( *=== (( مَا يلفظُ مِنْ قَولٍ إِلاَ لَدَيهِ رَقِيبٌ عَتِيدْ )) ===*
مـــــــنتدى مـــــــــــــدرسة القرضــــــــــابية للتعـــــــــــليم الثانـــــــــوى

مــــــــنتدى مـــــــــــــدرسة القرضـــــــــابية للتعـــــــــــليم الثانـــــــــوى

المواضيع الأخيرة

» رسـالة مـن طالب ثالثه تانـوي قسم علمي 2014/2015
الإثنين نوفمبر 10, 2014 11:44 pm من طرف meme cool

» ترحيب بأعضاء جدد
الأربعاء مايو 07, 2014 9:06 am من طرف انصيره

» ﴿ المورد في الكلام على عمل المولد ﴾
السبت أكتوبر 12, 2013 12:53 pm من طرف عزالدين القطعاني

» ترحيب بعضو جديد
الإثنين أبريل 22, 2013 10:12 pm من طرف انصيره

» المادة تربية إسلامية / الفصل الثاني / الدرس الأوّل عقيدة
الإثنين أبريل 22, 2013 6:44 pm من طرف احمد فؤاد

» ايام لاتنسى
الإثنين أبريل 22, 2013 3:36 pm من طرف احمد فؤاد

» موضوع هام جدا
السبت مارس 30, 2013 8:57 am من طرف المدير العام

» القول السوي في حكم الاحتفال بالمولد النبوي
الثلاثاء يناير 22, 2013 10:39 pm من طرف انصيره

» ترحيب بعضو جديد
الإثنين ديسمبر 31, 2012 8:41 pm من طرف انصيره

» الدعوة خاصه
الإثنين ديسمبر 03, 2012 6:31 pm من طرف المدير العام

» اصدقائي دعونا ننطلق من جديد.
الجمعة نوفمبر 30, 2012 11:27 am من طرف نائب المدير العام

» ترحيب بعضو جديد
الخميس نوفمبر 29, 2012 7:27 pm من طرف انصيره

» ترحيب بعضو جديد
الخميس نوفمبر 29, 2012 7:24 pm من طرف انصيره

» ترحيب بعضو جديد
الخميس نوفمبر 15, 2012 8:49 am من طرف انصيره

» ترحيب بأعضاء جدد
الإثنين نوفمبر 12, 2012 9:24 pm من طرف انصيره


    لا للاحتفال بما يسمى عيد الحب

    شاطر
    avatar
    فرج الامين
    مشرف قسم الثقافة العامة

    ذكر
    عدد المساهمات : 412
    تاريخ الميلاد : 01/09/1975
    تاريخ التسجيل : 05/12/2010
    العمر : 42
    العمل/الترفيه : اخصائ اجتماعي

    لا للاحتفال بما يسمى عيد الحب

    مُساهمة  ÙØ±Ø¬ الامين في الخميس فبراير 03, 2011 3:43 pm



    حمله الفضيلة يقوم بها مكتب الخدمة الاجتماعية بمدرسه القرضابيه
    تحت عنوان
    لا للاحتفال بما يسمى عيد الحب
    (فالنتاين قسيس نصراني سُمّيَ العيد باسمه)




    يوافق يوم 14/2م من كل سنة عيد الحب عند النصارى ويسمى عيد فالنتاين
    وفالنتاين هذا قسيس نصراني سُمّيَ العيد باسمه
    وقصة هذا العيد كما تحكي المصادر النصرانية أن شباب القرى في عيد الرومان كانوا يجتمعون منتصف شهر فبراير من كل عام ويكتبون أسماء بنات قريتهم ثم توضع في صندوق ويأتي كل واحد من هؤلاء الشباب ويسحب ورقة من الصندوق والفتاة التي يخرج له اسمها تكون عشيقته إلى السنة القادمة فقط.
    ولتثبيت النصرانية في قلوب الرومان الوثنيين تروى قصة مفادها أن قسيساً يدعى فالنتاين كان بعيش في أواخر القرن الثالث الميلادي تحت حكم الإمبراطور الروماني كلاوديس الثاني وفي يوم 14 فبراير قام هذا الإمبراطور بإعدام القس فالنتاين بتهمة الدعوة إلى النصرانية.
    ولجعل القس فالنتاين رمزاً للحب والعاطفة، تزيد رواية أخرى أن هذا الإمبراطور وجد أن العزاب أشد صبراً في الحرب من المتزوجين فأصدر أوامره بمنع عقد أي قران، ولكن القس فالنتاين عارض هذا الأمر وأخذ يعقد قران الأزواج سراً في كنيسته ولما افتضح أمره أخذ إلى السجن وفي السجن داوى ابنة سَجَّانه من العمى فوقعت في غرامه وحين جاء وقت إعدامه أرسل إليها رسالة وأمضى فيها باسم (المخلص فالنتاين).
    من أهم شعائرهم في هذا العيد:

    1- إظهار البهجة والسرور فيه كحالهم في الأعياد المهمة الأخرى.

    2- تبادل الورود الحمراء، وذلك تعبيرا عن الحب الذي كان عند الرومان حبا إلهيا وثنيا لمعبوداتهم من دون الله - تعالى -. وعند النصارى عشقا بين الحبيب ومحبوبته، ولذلك سمي عندهم بعيد العشاق.

    3- توزيع بطاقات التهنئة به، وفي بعضها صورة (كيوبيد) وهو طفل له جناحان يحمل قوسا ونشابا. وهو إله الحب عند الأمة الرومانية الوثنية تعالى الله عن إفكهم وشركهم علوا كبيرا.

    4- تبادل كلمات غير محتشمة تحت مسمى الحب العذري، في بطاقات التهنئة المتبادلة بينهم عن طريق: الشعر أو النثر أو الجمل القصيرة، وفي بعض بطاقات التهنئة صور ضاحكة وأقوال هزلية، وكثيرا ما كان يكتب فيها عبارة (كن فالنتينيا) وهذا يمثل المفهوم النصراني له بعد انتقاله من المفهوم الوثني.

    5- تقام في كثير من الأقطار النصرانية حفلات نهارية وسهرات مختلطة راقصة، ويرسل كثير منهم هدايا منها: الورود وصناديق الشوكولاته إلى أزواجهم وأصدقائهم ومن يحبونهم



    .
    " .
    يا أيها الذين آمنوا لا تتخذوا اليهود والنصارى أولياء بعضهم من بعض ومن يتولهم منكم فإنه منهم إنّ الله لا يهدي القوم الظالمين.
    إن الاحتفال والمشاركةَ في عيد الحب - كما أنه قدحٌ في العقيدة- فكذلك هو إزراءٌ بالأخلاق؛ وشهادةٌ على النفس بالفجور .
    فكم هو من الخزيِ والعارِ المشين؛ أن ترى محلاتِ الزهور وقد امتلأت باللونِ الأحمرِ - وهو شعار هذا العيد الفاجر- ؛ أو ترى الأسواقَ وقد امتلأت بالدُّمى والصورِ، وصور القلوبِ الحمراءِ التي يتهافت عليها التافهات والتافهون لإهدائها إلى بعضهم البعض.
    إن المشاركةَ بهذا الفعل القبيح لهو استيرادٌ للطريقة الغربية في العلاقَةِ بين المرأةِ والرجل ، وإعلانٌ لهذا العشق البهيمي الذي يؤسَّسُ على عَلاقةٍ محرمةٍ.
    إن المرأة التي تشارك بهذا الفعلِ لهي تشهدُ على نفسها بالفجور وأنها ساقطة عند عامة الناس؛ ويسيئون بها الظن ولو كانت بريئة، فالواجب عليها البعدُ عن مواطن الريبة والتهم .
    كما ينبغي على ولي الأمر أن يكونَ حريصاً على ذريته ، وأن يقطع حبلَ الشيطان قبل أن يلْتَفَّ حولَ أعناقِ أبنائه ولاسيما البنات .
    تفقدوا بناتكم وحذروهن من هذا الفعل المشين .
    وابك لحال كثيرٍ من بنات المسلمين اللاتي يتهافتن إلى محلات الزهور أو شراءِ القلوب وتعليقها في السيارات .
    وكأنها تقول للناس إنها تسعى إلى المجون.
    ولربما بعضهن تفعل ذلك بحسنِ نية تقليداً للمجتمع، فيجب على من فتح الله عليه بمعرفةِ حكم هذا اليوم الوثنِي أن يحذرها من مغبةِ هذا الفعل الشائن .
    انتبهوا أيها المسلمون ؛ وبخاصة الشباب لأنكم قد اطلعتُم على وسائلَ لم يطلع عليها غيرُكم ممن سبقكم ، فحوطوا الأهلَ بالنصح والتوجيه.
    لا ترضوا أن تتزين البنتُ باللباسِ الأحمرِ في هذا اليوم، أو أن تتبادل البطاقاتِ أو الورودَ أو القلوبَ حتى مع الصديقات، فإن الانحراف في هذه العصور لم يقتصر على الشباب والبنات فقط؛ بل حتى بين البنات أنفسهن مما يحصل من التعلقِ القلبي المهلكِ.
    فلا تتساهلوا في هذا الأمر الخطير، ولا تغفلوا عن أمرٍ اكتشف الكفار مغبته وهَدْمَه للأخلاق فحاربوه؛ ففي القرنين الثامنَ عشر والتاسعَ عشر ؛ ثار رجال الدين في إيطاليا على هذا العيد المسمى ( عيد الحب ) وأبطلوه؛ واعتبروه مفسدة لأخلاق الشباب والشابات؛ فلا يغفل المسلمُ العاقلُ المتمسكُ بأخلاقه عن أمرٍ تنبه له الكفار فاقدو البصيرة.
    وعلى التاجرِ المسلم أن يتقي الله ولا يشاركَ في بيع ما لَه علاقةٌ في هذا العيد الوثني، فإن كسبه حينئذٍ سحتٌ وحرامٌ، وحريٌّ ألا يبارِكَ اللهُ به.
    قال ابن تيمية رحمه الله : " ولا يبيع المسلمُ ما يستعين به المسلمون على مشابهتهم – أي الكفار – في العيد من الطعام واللباس ونحو ذلك ، لأن في ذلك إعانةً على المنكر ".
    فليتق الله المسلمُ أن يعينَ إخوانَه المسلمين على مخالفةِ أمرِ الله ﻷ ، بل الواجب عليه أن يحذرهم من مغبة هذا الفعل، لا أنْ يبحث عن الربح المادي ولو كان في المقابل ضياعُ دينِ إخوانه .
    ومما يخطئ فيه بعضُ إخوانِنا وأخواتِنا من أهلِ النوايا الحسنةِ؛ أن بعضَ النساءِ
    تشتري لزوجِها شيئاً أحمر بهذه المناسبة احتفالاً بهذا اليوم، وقد يحصل من بعض الأزواجِ مثل ذلك، ظناً منهم أن الاحتفال بهذا اليومِ يحرمُ إذا كانت الهدايا المتداوَلةُ بين رجلٍ فاجرٍ وامرأةٍ ساقطة فقط.
    وهذا ظنٌّ خاطئ، فكما أنه يحرمُ إذا كان شعاراً على الفجور بين رجلٍ غريبٍ وامرأةٍ أجنبيةٍ جاهروا بالمنكر والفجور، فكذلك يحرم إذا كان بين الزوجين، لأنه عبادةٌ كفريةٌ وثنيةٌ، ولا يجوز تقليدُ الكفار في أعيادهم ؛ كما أنه قائد إلى اتهامِ الرجل والمرأة بما لا يليق بمثلهم؛ والحب بين الزوجين ليس له وقت معين، بل هو طول العُمْرِ إن أصلحهما الله.
    هذا وإن مثل هذه الأيام المبتدَعة - عَلاوة على كونها ليست من الدين ، فقد أدَّت إلى فتورِ العلاقات بين صفوفِ المجتمع- كما هو في الواقع الغربيِ - فلا يتذكر الرجلُ زوجته إلا في ( يوم الحب )، ولا يذكر أمه إلا في ( يوم الأم )، ولا فضائل بلده إلا في اليوم الوطني وهكذا.
    فاتقوا الله عبادَ الله، ولا يغلبنكم أهلُ الفجورُ على دينكِم وأخلاقِكم، واحذروا من التساهل فيما ترونَه صغيراً ، حتى يصير كبيراً فيطرحُ صاحبَه إلى هوةٍ سحيقةٍ لا نجاة فيها ولا فكاك.
    اللهم اغفر لنا وارحمنا وعافنا واعف عنا


    فتوى الشيخ محمد العثيمين رحمه الله في عيد الحب
    فضيلة الشيخ محمد بن صالح العثيمين حفظه الله
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد
    فقد انتشر في الآونة الأخيرة الاحتفال بعيد الحب ــ خاصة بين الطالبات ــ وهو عيد من أعياد النصارى ، ويكون الزي كاملاً باللون الأحمر الملبس والحذاء ويتبادلن الزهور الحمراء ..
    نأمل من فضيلتكم بيان حكم الاحتفال بمثل هذا العيد ، وما توجيهكم للمسلمين في مثل هذه الأمور والله يحفظكم ويرعاكم .
    بسم الله الرحمن الرحيم
    ج / وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته .
    الاحتفال بعيد الحب لا يجوز لوجوه :
    الأول : أنه عيد بدعي لا أساس له في الشريعة .
    الثاني : أنه يدعو إلى العشق والغرام
    الثالث: أنه يدعو إلي اشتغال القلب بمثل هذه الأمور التافهة المخالفة لهدي السلف الصالح رضي الله عنهم .
    فــلا يــحـل أن يحدث في هذا اليوم شيء من شعائر العيد سواء كان في المآكل أو المشارب أو الملابس أو التهادي أو غير ذلك وعلى المسلم أن يكون عزيز بدينه ولا يكون إمَّــعَــةً يتبع كل ناعق . أسأل الله تعالى أن يعيذ المسلمين من كل الفتن ما ظهر منها وما بطن وأن يتولانا بتوليه وتوفيقه .
    كتبه
    محمد الصالح العثيمين
    في 5/11/1420هـ




    _________________
    فرج الامين
    avatar
    المعتصم بالله
    عضو مميز

    ذكر
    عدد المساهمات : 103
    تاريخ الميلاد : 15/01/1994
    تاريخ التسجيل : 01/01/2011
    العمر : 24
    العمل/الترفيه : طالب في المدرسه

    مشكور استاذ فرج انت دائما تبهرنا بالمواضيع الرائعه

    مُساهمة  المعتصم بالله في الخميس فبراير 03, 2011 3:57 pm

    موضوع جاء في وقته
    مشكور استاذ فرج انت دائما تبهرنا بالمواضيع الرائعه
    ونصائحك دائما في محلها

    وياريت الكل ينبه ويتكلم ويحذر

    وانا حانحذر كل اللي نعرفه



    انشاالله في موازين حسناتك
    avatar
    الحارث
    عضو فعال

    ذكر
    عدد المساهمات : 67
    تاريخ الميلاد : 05/01/1994
    تاريخ التسجيل : 04/01/2011
    العمر : 24
    العمل/الترفيه : طالب

    موضوع قيم فعلا

    مُساهمة  الحارث في الخميس فبراير 03, 2011 4:00 pm

    موضوع قيم فعلا

    وفيه فائده وجاء في وقته

    صحيت استاذي الغالي فرج الامين
    avatar
    الشاهين 2
    عضو فعال

    ذكر
    عدد المساهمات : 90
    تاريخ الميلاد : 24/04/1993
    تاريخ التسجيل : 01/01/2011
    العمر : 25
    العمل/الترفيه : طالب

    مشكور استاذنا فرج الامين مواضيعك دائما هادفه

    مُساهمة  الشاهين 2 في الأحد فبراير 06, 2011 6:49 pm

    مشكور ياريت تعمم مثل هذه المواضيع على الجامعه ومدارس البنات
    اللي ارهن اكثر هن احتفالابهذه المناسبه

    لانهن ناقصصات عقل ودين

    الخنساء
    عضو برونزى

    انثى
    عدد المساهمات : 179
    تاريخ الميلاد : 01/01/1977
    تاريخ التسجيل : 07/12/2010
    العمر : 41
    العمل/الترفيه : معلمه

    مختلف عن الاخرين استاذ فرج الامين وقد تكون اكثرهم تميزا

    مُساهمة  الخنساء في الإثنين فبراير 07, 2011 10:10 am

    مختلف عن الاخرين استاذ فرج الامين وقد تكون اكثرهم تميزا
    بطرحك للمواضيع الحساسه والمواكبه للاحداث وانا معك في موضوع عيد الحب
    واسمح لي بأن انسخ الموضوع وسوف اعطيه لمكتب الخدمه في مدرستي

    لان هذه الظاهره منتشره بين البنات بكثره

    واسلوب المحاضره ممتع في الطرح والترهيب


    نسأل الله ان ينفع بك ويكون في ميزان حسناتك
    avatar
    المعتصم بالله
    عضو مميز

    ذكر
    عدد المساهمات : 103
    تاريخ الميلاد : 15/01/1994
    تاريخ التسجيل : 01/01/2011
    العمر : 24
    العمل/الترفيه : طالب في المدرسه

    مشكور على طرحك للموضوع

    مُساهمة  المعتصم بالله في الأحد فبراير 13, 2011 6:38 pm

    ومن المؤسف انتشار ملابس نساء ورجال واطفال في الساحه بالوان حمراء بارخص الاثمان
    جبابيت رجال حمراء ب5 دينار وبجوده عاليه
    فانيلات وجاكتيت نسائيه بثلاث وخمس دناتير

    لماذ وفي هذا التوقيت

    سؤال غريب
    والغريب في الامر لم تخلو الاماكن العامه من هذه الملابس الحمارء
    حتى المساجد



    بو الغماري
    عضو جديد

    ذكر
    عدد المساهمات : 1
    تاريخ الميلاد : 12/01/1994
    تاريخ التسجيل : 12/02/2011
    العمر : 24
    العمل/الترفيه : طالب

    شكرا استاذنا الكبير (فرج الامين)

    مُساهمة  بو الغماري في الإثنين فبراير 14, 2011 10:47 am

    ان هذا الموضوع مهم جدا وخاصة في عصرنا هذا الذي اصبح الشباب يقلدونا فيه تقليدا اعمي ظانينا انه التطور والمعاصره ونامل منك ان تقوم بطرح هذا الموضوع في الجامعات والمعاهد
    avatar
    هايدي
    عضو مشارك

    انثى
    عدد المساهمات : 31
    تاريخ الميلاد : 14/02/1994
    تاريخ التسجيل : 13/02/2011
    العمر : 24
    العمل/الترفيه : طالبه بمدرسه جيل الثوره

    مشكورين يا قرضابيه

    مُساهمة  هايدي في الإثنين فبراير 14, 2011 3:30 pm

    رائع حقا موضوع مميز وجاء في وقته
    مشكورين

      الوقت/التاريخ الآن هو الإثنين يوليو 23, 2018 11:18 am